وقد أجري المدرب التشيلي سييرا، المدير الفني لنادي الاتحاد السعودي، أولى تغييراته في المباراة، بعد إصابة اللاعب كارلوس فيلانويفا، والذي أصيب في الشوط الأول ليشارك اللاعب عمار النجار بديلاً له.

ومع حلول الدقيقة 26 من عمر الشوط الأول للمباراة، نجح اللاعب بدر النخلي، مدافع نادي الاتحاد السعودي من تسجيل هدف التقدم للعميد، وذلك بعدما تلقى عرضية رائعة من زميله عمار النجار، وليسجل الهدف برأسه، وواصل العميد هجومه بشكل لافت في المباراة، حتى نجح في تسجيل الهدف الثاني عن طريق اللاعب عدنان فلاته، في الدقيقة 38 من عمر الشوط الأول، وذلك بعدما تلقى تمريرة من أحمد العكايشي، ليسجلها برأسه في شباك الحارس فاروق بن مصطفى.

كهربا يسجل أجمل أهدف الكأس

وواصل العميد السيطرة على مجريات المباراة، حتى نجح اللاعب المصري محمود عبد المنعم كهربا، من تسجيل الهدف الثالث للعميد في الدقيقة 45 من عمر الشوط الأول، وذلك بعدما تلقى تمريرة من اللاعب عمار النجار، ليرواغ مدافع الشباب محمد سالم، ليسدد كرة قوية في شباك حارس الشباب.

 

وقبل نهاية المباراة وتحديداً في الدقيقة 90 من عمر الشوط الثاني، نجح اللاعب التشيلي سبستيان أوبيلا، لاعب نادي الشباب السعودي من تسجيل هدف الليوث الوحيد، وذلك بعدما سدد كرة قوية للغاية استقرت في شباك الحارس عساف القرني.