المالية تدرس الوقت المناسب لإصدار سندات دولية

وتابع نائب وزير المالية المصري، أحمد كوجك، في تصريحه لقناة العربية على إنه مع انخفاض أسعار الفائدة في السوق المصري، نستهدف العمل على إصدار سندات محلية وذلك مقابل الأذون المحلية، حيث إن ذلك مهم بشكل كبير لأجل وعمر الدين المحلي لمصر، كما إن ذلك يقلل من مخاطر كافة الإصدارات قصيرة الأجل في البنوك المصرية.

كما أوضح على إن موعد إصدار السندات الدولية مازالت يجرى التشاور بشكل كبير وموسع مع كافة بنوك الاستثمار ومستشاري الطرح في السوق المصري، حيث إننا ننتظر الوقت المناسب، كما إن السوق الأميركية كانت جيدة بشكل كبير في الأسبوع الماضي، حيث إن ذلك عنصر مهم جداً للسوق المصري، وكان ذلك قبل أن يتم الإعلان عن أرقام التضخم في أمريكا.

وتابع على إن التواصل الدائم والمستمر في الوقت الحالي مع المستثمرين في السوق المصري والعالمي، مستمر بشكل مستمر وكبير للغاية، حيث إن العمل يجري كل شهر تقريباً وقد وجدت وزارة المالية وجود قبول من كافة المستثمرين لإصدار جديد من السندات وذلك عقب الطلب القوي من المستثمرين الأجانب والمحلين وآخذ راي مستشاري الطرح.

وقد أكد نائب وزير المالية على إن الحكومة المصرية نجحت في خفض تكلفة السندات التابعة لنا بنحو 1%، أو 90 نقطة أساس، حيث إنها تخطط في الوقت الحالي لإصدار 4 مليارات دولار أمريكي في السنة المالية المقبلة، ولم يتم تعيين بنوكاً لإصدارنا باليورو العملة الأوروبية، حيث يوجد لدينا تصور واضح وشامل من البنوك من أجل العمل على إصدار سندات باليورو، ولكن لم يتم تعيين رسمي لمستشاري هذا الطرح.