البورصات الخليجية

تذبذب البورصات الخليجية بعد موجه البوط الأخيرة

كشفت كافة البورصات الخليجية في بيان رسمي اليوم الخميس، عن اختتام تعاملاتها الأسبوعية، وذلك في آخر جلسات الأسبوع الحالي، وذلك عقب التداول في كافة الأسهم، وذلك بأداء متباين عقب موجة الهبوط التي شهدتها أول أمس كافة البورصات الخليجية، وذلك بسبب التراجهات التي منيت بها كافة الأسواق العالمية في كافة الدول الكبرى، وذلك عقب انهيار بورصة وول ستريت إلى أدنى مستوياتها منذ 2006، وقد ارتفعت مؤشرات بورصة مسقط وأبو ظبي، كما انخفضت بورصات دبى والبحرين والسعودية والكويت.

كما شهدت تعاملات البورصة الخليجية الحالية، ارتفاع مؤشر سوق مسقط الرئيسي، وتصدره قائمة الارتفاعات الحالية مضيفاً إلى رصيده 34.91 نقطة كاملة في تعاملات اليوم، أي ما يقرب من 0.70%، حيث وصل المؤشر الرئيسي للمؤشر إلى 500.6.62 نقطة، مدعوم بالأداء الإيجابي للقطاعي المالي والصناعي العماني.

تذبذب في أداء البورصات الخليجية

كما واصل المؤشر العام لسوق أبو ظبي المالي، ارتفاعه الكبير في الفترة الماضية للجلسة الثانية على التوالى، وذلك بنحو 0.08%، حيث أضاف إلى أرباحه 3.78 نقطة كاملة، ووصل المؤشر العام لسوق أبو ظبي المالي 4599.47 نقطة بقيادة الاستثمار.

وقد عاود المؤشر العام لسوق دبي المالي، انخفاضه من جديد بما يقرب 0.85%، حيث فقد المؤشر العام لسوق دبي المالي 28.36 نقطة كاملة، وقد وصل إلى 3325.62 نقطة، وذلك بضغط من كافة القطاعات القيادية في دبي من أهمها الصناعة.

وواصل المؤشر العام لبورصة البحرين، خسائره الكبيرة وتراجع للجلسة الثالثة على التوالى في تعاملات اليوم الخميس، حيث إنخفض بما يقرب 0.25%، وقد فقد البورصة 3.36 نقطة كاملة، حيث وصل إلى مستوى 1333.02 نقطة، بضغط مباشر من البنوك والاستثمار.

كما انخفض المؤشر العام لبورصة المملكة العربية السعودية “تاسي”، في تعاملات اليوم الخميس، بما يقرب من 0.11%، حيث فقد 8.4 نقطة كاملة في ختام الأسبوع الحالي، وقد وصل إلى 7408.73 نقطة، وذلك متأثر بالأداء السلبى لأغلب القطاعات القيادية.

وسجل المؤشر الرئيسي للبورصة الكويتية “السعري” انخفاض خفيف للغاية في تعاملات نهاية الأسبوع الحالي، بنحو 0.05%، ليخسر بذلك ما يقرب من 3.30 نقطة، ووصل إلى مستوى 6654.55 نقطة، وذلك بسبب الأداء السلبى لأغلب القطاعات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *